تعليم المصطلحات المالية للأطفال

ما هو المال؟

في سن الثالثة، يفهم معظم الأطفال أن المال يمكن مبادلته بأشياء نود الحصول عليها، فالطفل يشاهد والده وهو يخرج المال من محفظته ليشتري به أشياء عديدة مثل الطعام، الألعاب، الكتب… إلخ، ولأن الأطفال معرَّضون لمشاهدة هذه المبادلات بصفة متكررة، فإنهم بذلك يدركون منذ سن مبكرة أن المال يمكن استخدامه لجلب أشياء يرغبون بها أو يحتاجونها، ولكن الشيء الذي قد لا يفهمه الأطفال هو ما هي حقيقة المال؟ ما هو المال؟ وكيف وصل آخر المطاف إلى محفظة والدهم؟

المقايضة

اشرح لتلاميذك أنه منذ زمن بعيد وقبل أن يكتشف الإنسان طريقة التعامل بالمال، كان الناس يتعاملون بطريقة المقايضة أو التداول بين بعضهم البعض لكي يدفعوا مقابل الأشياء التي يحتاجونها، فالأشياء كالحيوانات، الطعام، الأصداف البحرية، الخرز، كانت تُستخدَم في المقايضة بين الناس.

وكان على الناس أن يتفقوا حول الطريقة التي تصبح بها هذه المقايضة مجزية ومنصفة للطرفين. كم من الأشياء يقدمها طرف مقابل أشياء أخرى يقدمها الطرف الثاني، فمثلاً صندوق بيض يمكن أن يتم مقايضته برغيف خبز، وعشرة دجاجات يمكن مقايضتها بخروف وهكذا.

في الحين الذي كان فيه أسلوب المقايضة فعّالاً وسمح للناس بالحصول على ما يحتاجونه، إلا أن هذا الأسلوب كان له بعض العيوب:

  • الأشياء التي كانت تستخدم في المقايضة لم تكن دائماً سهلة الحمل للتجول بها وعرضها في الأسواق.

عند هذه النقطة اسأل تلاميذك: هل بإمكانهم حمل بقرة أو عدة دجاجات في جيب الثوب؟

  • الأشياء المعروضة للمقايضة لم يكن من السهل تقسيمها إلى أجزاء كما نفعل الآن مع الأموال حيث يمكننا تجزئتها لمبالغ أقل، حسب الحاجة .

اسأل تلاميذك: هل مقايضة بقرة برغيف خبز هي صفقة مجزية ومنصفة؟ كيف يمكنك أن تقايض بجزء من بقرة؟

  • قد تتعفن الأشياء المعروضة للمقايضة، أو تفسد، أو تنكسر أو قد تفقد قيمتها.

اسأل تلاميذك: إلى أي مدى يمكن للبيض أن يستمر صالحاً للأكل؟ وماذا سيستحق رغيف الخبز إذا فسد؟

لأن أسلوب المقايضة كان أمراً صعباً، احتاج الناس لطريقة أسهل لشراء احتياجاتهم، لذا فقد تم صناعة عملات معدنية من الذهب والفضة، ساهمت العملات المعدنية في حل الكثير من الصعوبات التي أوجدتها طريقة المقايضة، فمن السهل حمل العملات المعدنية والتجول بها، فهي مصنوعة بأحجام مختلفة وكل فئة منها تمثل قيمة محددة، كما أنها تحتفظ بقيمتها ولا تتأثر بعامل الزمن.

المال

قم بالتوضيح لتلاميذك أن المال يأتي بعدة أشكال وأحجام، وهو يستخدم لشراء أي شيء، وأن معظم الدول لديها نوعان من المال: عملات معدنية، والتي تصنع من المعادن، وعملات ورقية، وتصنع من الورق.

من المفيد للأطفال أن يروا العملات المعدنية والورقية (الريالات والهللات) أمامهم، بالتالي يمكنهم المقارنة ما بين الأحجام والأشكال والألوان. من المستحسن أن يتم الشرح بأسلوب سهل ومبسط لتعريف الطفل الصغير بكل عملة معدنية أو ورقية وقيمتها المالية، بالخصوص التلاميذ الكبار إذ  يمكنهم تعلُم أسماء العملات والقيمة المقابلة لكل عملة، كالتالي:

في المملكة العربية السعودية:

ريال سعودي       =    100 هللة

نصف ريال سعودي   =    50 هللة

ربع ريال سعودي      =    25 هللة

يمكن للأطفال الأكبر سناً أن يتعلموا أيضاً أن العملات المعدنية المختلفة يمكن أن تكوّن نفس المبلغ المالي. فمثلاً يمكنك الحصول على ريال واحد من خلال جمع أي مما يلي:

  • 100 هللة
  • 50+50 هللة
  • 50+ 25+25 هللة
  • 25+25+25+25 هللة

هناك العديد من الألعاب المالية التي يمكنك ممارستها لمساعدة تلاميذك لتعلُم ما يميّز بين مختلف أنواع العملات المعدنية والورقية:

  • أعط التلاميذ مجموعة من العملات المعدنية ليقوموا بترتيبها حسب كل فئة وكيف يفصلون الفئات عن بعضها، وتأكد من أن التلاميذ يلاحظون اختلاف العملات المعدنية في الأحجام والألوان.
  •   بعد أن يفرغوا من فصل العملات المعدنية عن بعضها حسب فئاتها، اشرح لهم ماذا تُسمَى كل فئة من تلك الفئات وكم هي قيمة كل منها، من المفيد أن ترفق مع كل فئة ما يمكن شراؤه بقيمتها، فمثلاً تقول لهم: هذه العملة تُسمى ريال، وهي تساوي 100 هللة، بالريال يمكننا شراء مشروب برتقال. وبريالين يمكننا شراء خبز…. وهكذا.
  • اطلب من التلاميذ الأكبر سناً أن يظهروا لك أساليب شتى لتكوين مبالغ: ريال، ريال ونصف… إلخ، وبالتالي سيتدربون على استخدام العملات المعدنية والعملات الورقية مع بعضها البعض.

أساليب أخرى لدفع ثمن مشترياتك

في حين أن مفهوم بطاقة الائتمان قد يبدو عصياً على الفهم لدى معظم صغار السن، فبإمكانك أن تشرح لهم أن الناس بإمكانهم شراء الأشياء حتى لو لم يكن بحوزتهم أوراق مالية أو معدنية لحظة الشراء، فيمكن للناس يدفعوا المال باستخدامهم بطاقات الائتمان، أو بطاقات السحب الآلي (بطاقات الخصم من حسابك)، أو عن طريق الشيكات، من المهم أن تساعد تلميذك في فهم أن بطاقات الائتمان والسحب الآلي والشيكات وما شابهها ليست مجانية ولا تعطي المال دون مقابل، وأنه يتوجب على مستخدمها أن يرد كل ما يدفعه عن طريقها وأن يسدد كل ذلك من أمواله التي عمل واجتهد من أجل كسبها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *